psuinfo

 

 

مسيرة الدار البيضاء ، العاصمة الإقتصادية للمغرب و هي المدينة ، أيضا الأكثر كثافة سكانية في المغرب . كما عهدتها الأجيال ، مهد الثورات المغربية و قاطرة الإختفان الإجنماعي ، لبى سكانها بالآلاف دعوة الخروج للتظاهر في 20 مارس من أجل إقرار تغييرات سياسية و إقتصادية و إجتماعية . خرجوا للتظاهر و قد إمتدت المسيرة على مسار فاق الخمس كليمترات و عدد المشاركين الذين تدفقوا في مسار المسيرة فاق الخمسين ألف مواطن شباب و شياب ، نساء و رجال ، القاسم المشترك بينهم هو  إيمانهم بأن تحقيق مجتمع أفضل ، مجتمع المساواة و العدالة الإجتماعية و الكرامة ممكن 

مسيرة تجاهلتها وسائل الإعلام المغربي الذي يقتطع مبالغ مالية من المواطنين دون الغستشلرة معهم و يبث لهم التراهات و السخافات و يغيب في مثل هذه الحطات النضالية التي تهم قوته اليومي و كرامته كإنسان . إعلام سيبقى موضوع إنتقادات الفاعلين السياسيين و الحقوقيين و الجمعويين ، و سيفقد ثقة هذه الحركة الشبابية الثواقة للتغيير و التي تتقوى و تتسع قاعدتها يوما بعد يوم رغم الحملة الإعلامية المسمومة التي تقودها الدولة و تحند لها الإعلام اللا وطني

 

Ajouter un commentaire
 


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site