psuinfo

                                 التنسيقية الوطنية للدكاترة المجازين ترحب بالقرار                  

بعد المسار النضالي للدكاترة و التوثر الذي نتج عنه بينهم و الطرف المحاور ، وبعد التهديد بإتخاذ أشكال نضالية أكثر جرأة ، جاءت ساعة الفرج و أعلنت الحكومة على نيتها البدأ في تفريغ الوعاء التفاوضي في شهر مارس القادم بتوظيف الدكاترة ووضع حد لمعاناتهم سيما و أن اليأس دفع ببعضهم للتفكير في الإختجاج بإضرام النار في أنفسهم ، بل أن أحدهم كان على وشك ينفيذ تهديده

أكدت (التنسيقية الوطنية للدكاترة المعطلين بالمغرب) التزامها بموعد فاتح مارس القادم لتسوية التدابير العملية المرتبطة بتشغيل الأطر العليا المعطلة.

وأعربت التنسيقية, في بلاغ توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه أمس السبت, عن تقديرها لجهود الحكومة, تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس, "لتحقيق مطالبنا العادلة في الإدماج المباشر في الوظيفة العمومية وتدبير مختلف الإكراهات المرتبطة بهذا الملف".

وأشارت التنسيقية, التي حضرت يوم الخميس الماضي لقاءا بالرباط مع اللجنة الحكومية المكلفة بالملف, إلى أن اللجنة حددت موعد فاتح مارس القادم كي تبدأ المرحلة التقنية, التي تخص إدماج الأطر العليا المعطلة داخل الإدارات المعنية.

وأوضح بلاغ (التنسيقية الوطنية للدكاترة المعطلين بالمغرب) أن اللجنة الحكومية أكدت إلغاء مرسوم إجبارية المباراة, وأن "الإدماج سيكون شاملا للجميع".

وكان وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة, السيد خالد الناصري, قد أكد في لقاء مع الصحافة عقب انعقاد مجلس الحكومة يوم الخميس الماضي, أن الحكومة تتعامل مع ملف المعطلين حاملي الشهادات, "بكثير من الإرادة والجدية من أجل تقديم الحلول الملائمة في أسرع وقت ممكن, وفي إطار الحفاظ على التوازنات الماكرو-اقتصادية, التي

بفضلها يمكن إقامة العدالة الاجتماعية".

 

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site