psuinfo

 

 

 

 

حرر بمراكش يومه الأربعاء 27 يناير 2011

بيـــــــــــــــــــــــــــان

سلام تام بوجود مولانا الإمام

 

و نحن على مشارف الذكرى الأولى لاضربات العزة و الكرامة و التي امتدت ثلاثة أسابيع سطر فيها الطلبة و الأطباء المتدربون ملحمة نضالية لم يسبق لها مثيل للدفاع عن ملفهم المطلبي المشروع و عن مستقبل مهنة الطب.

لكن نسجل للأسف الشديد عدم احترام المسؤولين على تكويننا على بنود الاتفاق الذي عقد برئاسة الجامعة يومه الجمعة 19-02-2010 بحضور جميع الأطراف و التي على أساسها تم تعليق الاضراب المفتوح، لكن و رغم اضهارنا لحسن نيتنا لاحظنا أن الأمور بقيت على عهدها بل أنها تعقدت إلى أن وصلت الأمور لحد لا يطاق، ومما فجر الوضع الضر وف التي مرت بها الامتحانات السريرية و امتحانات السلك الأول و الثاني في دورة يناير من هذه السنة ، بالإضافة الى مشاكل عديدة ، فعلى سبيل المثال لا الحصر:

1 – أسئلة الامتحانات لا تخضع للضوابط البيداغوجية و لا لأهداف تكوين طبيب عام مع تغيير في أساليب التقييم كل سنة دوع اعلام الطالب بذالك و كأننا فئران تجارب.

2 – الامتحانات السريرية الكتابية التي تشكل مهزلة في حد ذاتها دون خضوعها لأهداف التكوين الطبيب العام مما يعرقل تخريج أفواج عديدة من الأطباء كان بالإمكان أن يستفيد منهم الوطن ، و هذا يقع فقط في كلية الطب بمراكش دون باقي كليات الطب بالمغرب مما يشكل حيفا و أهم أسباب تكافؤ الفرص و كأننا سنكون أطباء من نوع اخر.

3 – شلل في عمل أغلبية لجان الكلية و نتسأل عن سبب احداثها ان كانت غير مفعلة .

4 – خلل كبير في تسيير العديد من مصالح الكلية و على رأسها : الكتابة العامة ، مصلحة الدروس و الامتحانات ، مصلحة أطروحة الدكتوراة، المصلحة الاقتصادية و مصلحة الاستقبال.

5 – عدم بناء المدرجين الى الان مما يتسبب في عدم حل مشكل الاكتضاض مع العلم أن الميزانية و البقعة الأرضية موجودة دون أن نفهم أسباب هذا التماطل.

6 – عدم وضوح أهداف للتكوين داخل المصالح الاستشفائية و في بعض الأحيان غياب التأطير مما يتسبب في استغلال الطلبة في أمور السخرة و أمور لاعلاقة لها بالتكوين الطبي.

7 - غياب مجانية الخدمات الطبية للطلبة الطب و الأطباء المتدربين

 

8 – غياب التلقيح ضد الأمراض و التأمين ضد حوادث التكوين.

ان المشاكل يطول سردها دون أن تجد حلا ،لهذا فقد تم تحبين الملف المطلبي الذي يشمل جميع المشاكل مع تقديم حلول موضوعية و تقديمه من جديد للمسؤولين.

وقد قرر طلبة كلية الطب و الأطباء المتدربون بالإجماع أن الوضع لا يقبل أبدا السكوت عنه و اتفقوا على ما يلي:

1 – خوض كافة الطرق النضالية حتى تحقيق مطالبنا المشروعة.

2 – الدعوة الى خوض إضراب مفتوح ابتداء من الاثنين 31 يناير 2011 يشمل المصالح الاستشفائية و الدروس النظرية الى تنفيد جميع المطالب المشروعة للطلبة و الأطباء المتدربين.

3 – مقاطعة الامتحانات السريرية الكتابية و الدعوة إلى إلغاءها أسوة بباقي كليات المغرب.

 

وإذ يؤكد المكتب الطلابي بكلية الطب بمراكش تضامنه الكامل مع المطالب المشروعة للطلبة و الأطباء المتدربين و يدعو الجميع إلى توحيد الصفوف من أجل إنجاح معركة العزة و الكرامة، فلن نقبل بالمهانة و الذل مرة أخرى و نحن مستعدون لخوض كل أشكال النضال حتى تحقيق النصر فإما نكون أو لا نكون ،و نحذر المسؤولين من عواقب تطور الأمور الى ما لا يحمد عقباه ، فمرادنا هو الدراسة و التكوين في ظروف الكرامة و الاحترام المتبادل ، اللهم إننا قد بلغنا ، اللهم فاشهد ، اللهم إننا قد بلغنا اللهم فاشهد،اللهم إننا قد بلغنا اللهم فاشهد.

نسخة من هذا البيان أرسلت لكل من : المكتب الطلابي لكلية الطب بمراكش

- السيد وزير الداخلية

- السيد وزير التربية الوطنية و التعليم العالي و البحث العلمي

- والي جهة مراكش تانسيفت الحوز

- رئيس جامعة القاضي عياض

- مدير المستشفى الجامعي محمد السادس

- عميد كلية الطب و الصيدلة

- جميع الفصائل و التمثيليات الطلابية،

- جميع وسائل الإعلام

 

    تاريخالنشر : 30 يناير 2011        عدد المشاهدات : 268   


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site

×