psuinfo

                ..  الجزائر : إحتجاجات و إعتقالات ..إصابات بتبادل العنف محتجين و أمن             

 

كشف عميد الشرطة رئيس خلية الإعلام والاتصال والعلاقات العامة لأمن ولاية الجزائر، سمير خاوة، عن تقديم مصالح أمن ولاية الجزائر 29 شخص أمس الأربعاء، أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي احمد، بتهمة الإخلال بالنظام العام. و يعتبر هؤلاء من بين المتورطين في احتجاجات بداية الأسبوع بحي النخيل بوادي اوشايح وبلدية براقي. من بينهم سبعة قصر. وأفاد سمير خاوة خلال ندو صحفية عقدها أمس، بمقر أمن ولاية الجزائر، أن الاحتجاجات التي وقعت في وادي اوشايح وبراقي، أدت إلى إصابة 52 شرطيا، أحدهم في حالة خطيرة. في حين تم تسجيل إصابة مواطن واحد. وقال المتحدث إن العملية أسفرت عن حجز ستة سيوف كانت بحوزة المتهمين. ولا تزال قوات الأمن بعين المكان تحسبا لأي انزلاق أمني. وفي سياق متصل، أفاد عميد الشرطة سمير خاوة، أن الحملة الأمنية لمداهمة أوكار الجريمة التي شنتها، أول أمس الثلاثاء، مصالح الأمن بكل من منطقة الدار البيضاء والرويبة، أسفرت عن توقيف 35 شخصا بتهمة الاتجار بالمخدرات، والاعتداء والسطو على المواطنين، مع تحرير 82 مخالفة خلال عملية مراقبة المركبات. من جهته، أفاد يوسف بوطاوين، رئيس المقاطعة الشرقية للشرطة القضائية، أن مصالحه تمكنت من تفكيك شبكة مختصة في التزوير والاستعمال المزور في الوثائق الإدارية، على مستوى بلدية براقي، راح ضحيتها 30 شخصا. وفي نفس الإطار، تمكنت نفس المصالح من تفكيك شبكة إجرامية متخصصة في الاختطاف والابتزاز. وتتكون الشبكة حسب نفس المصدر من ثمانية أشخاص وتنشط على مستوى ولاية تيزي وزو والجزائر العاصمة. في المقابل تمكنت مصالح الأمن التابعة للشرطة القضائية بمقاطعة الوسط، من تفكيك شبكة تتكون من أربعة أفارقة وجزائري ببلدية بئر مراد رايس، بتهمة الاتجار بالمخدرات والمؤثرات العقلية. هذا وتم توقيف شخصين بتهمة الترويج للمخدرات أمام المؤسسات التربوية والأماكن العمومية في بلدية بلوزداد.

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site