psuinfo


  هذان عدوا المغرب و المغاربة تسيرهم اللوبيات العسكرية الجزائرية الذين تخضعون لنزوات اللوبيات الإسبانية 

هما معا ، إسبانيا و الجزائر ، يجمعهما الحقد للمغاربة و حسدهم لما ينعمون به من مقومات و خيرات طبيعية 

للأسف مغربنا يحتاج إلى إعطاء الفرصة للشرفاء لتدبير دواليبه بدلا على المفسدين و المرتشين المهيمنين 

 

 

مخلفات أعمال التخريب بالصور

بصمات المخابرات الجزائرية و الإسبانية بقيت في ساحة الجريمة بارزة وواضحة لم تجد اللجنة الأممية التي تتبعت عملية تحرير الرهائن من مخيم أكديم صعوبة في تفكيك شفراتها . فهل ستكون الأمم المتحدة و مجلس الأمن في مستوى الحدث لإدانتهما على ما ارتكبا من جرائم في حق المغرب و المغاربة في أرضهم

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site