psuinfo

عائلات ضحايا مواجهات مدينة العيون يوارون الثرى

شرعت عائلات ضحايا مواجهات الإثنين الماضي في مدينة العيون بتشييع جثامين أبنائها بعد توصلها بها بينما تنتظر عائلات أخرى وصولها . وقد عرفت عملية التشييع التي تمت في كل من الرباط و بن غرير و غيرهما في أجواء مفعمة بالحزن و الأسى . حضر المئات من المواطنين للمشاركة و المواساة القلبية للعائلات التي لم تجد سوى عبارات الإستنكار و التنديد بمرتكبي الجرائم

و قد قال بعض المواطنين انهم حزنوا كثيرا لما حدث لشهداء الواجب الوطني الذين ما زالوا في ريعان الشباب و كلهم أمل في أن يعيشوا حياتهم بحلوها و مرها . بينما عبرت عائلات الضحايا عن قبولها لما أصاب أبنائها و أكدت أنها حضيت بشرف كونها عائلات شهداء ناعتتة الآخرين بالمجرمين و تقصد أزلام البوليزاريو و الجزائر

وتزامنا مع تشييع الجثامين ذكر بلاغ للحكومة المغربية بأن القضء سيقتص من مرتكبي الجرائم الوحشية في حق قوات حفظ الأمن و أن العدالة تطارد كل الذين لهم يد في هذه الجرائم . و هو البلاغ الذي يجعل بعض المناهضين لعقوبة الإعدام التكهن و التخوف من إصدار المحكمة أحكاما بالإعدام في ح 78 متابعا على ذمة القضية ضمنهم أجانب من الجزائر و موريتانيا و دول منجنوب الصحرا

و عن تداعيات الملف ، فقد أصدرت منظمات و جمعيات مدنية و حقوقية مغربية في الداخل و الخارج بيانات للإستنكار و التنديد بما حصل في مدينة العيون ، وقد طالب المركز المغربي من الأمم المتحدة فتح تحقيق في ما حدث في مدينة العيون وتحديد المسؤوليات بينما أشارت باقي البيانات بأصابع الإتهام لدولة الجزائر البلد الداعم لإنفصاليي البوليزاريو و الممول لهم

سننشر صور و تقارير تعرف بضحايا مواجهات العيون الإثنى عشر ... يعمل على الموضوع الرفيق كراطي

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site