psuinfo

 

أعلن الرئيس الإسرائيلى شيمون بيريز فى حوار له مع وسائل الإعلام الإسرائيلية، استعداد إسرائيل للسلام مع الفلسطينيين، وأنها ستضطر إلى وقف بعض عمليات بناء المستوطنات اليهودية على الأراضى الفلسطينية، إذا

وافق الفلسطينيون على الاعتراف بيهودية دولة إسرائيل واحتياجاتها الأمنية، مؤكداً رفضه لقيام دولة فلسطينية دون موافقة تل أبيب.

 

وزعم بيريز فى حواره الذى أجراه مع عدد من الصحف الإسرائيلية مثل صحف "يديعوت أحرونوت" و"معاريف" و"إسرائيل هايوم" و"جيروزاليم بوست" بمناسبة مرور 63 عاما على قيام دولة إسرائيل، أنه يؤيد قيام دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة، ولكن هذه الدولة لن ترى النور إلا بموافقة إسرائيل، وبعد اعتراف الفلسطينيين الكامل بالدولة اليهودية.

 

وأوضح بيريز أن إسرائيل لا تمانع فى توقيع اتفاق المصالحة الفلسطينية بين الفصائل، وعلى رأسها حركتى فتح وحماس، ولكنه أكد أن تل أبيب ترفض إصرار حركة حماس على رفض مفاوضات السلام مع إسرائيل، هذا بجانب تبنيها لحركة المقاومة الفلسطينية المسلحة ضد إسرائيل، وهذا يفسر الهجوم والرفض الشديد للحكومة الإسرائيلية على اتفاق المصالحة الفلسطينية.

 

وأخيراً حذر بيريز من لجوء إسرائيل إلى الحصول على دعم الدول العربية وبعض الدول الغربية، والتوجه إلى الأمم المتحدة لإعلان قيام دولة فلسطينية، قائلا إن هذه الخطوة لن تجلب على الفلسطينيين إلا مزيداً من الصراع وسفك الدماء.


Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site

×