psuinfo

قالت ابنة لأسامة بن لادن فى الثانية عشرة من عمرها ومعتقلة فى باكستان مع إحدى زوجاته وأطفال آخرين كانوا موجودين فى المنزل عندما هاجمته مجموعة الكومندوس: إنها رأت الجنود الأمريكيين

يقتلون زعيم القاعدة، كما ذكر مسئول فى أجهزة الاستخبارات الباكستانية.

 

ووجدت القوات الباكستانية التى وصلت إلى منزل بن لادن بعد مغادرة مجموعة الكومندوس الأمريكية المجوقلة، الطفلة مع اثنتين أو ثلاث نساء وثمانية أطفال آخرين كانوا فى المنزل المؤلف من ثلاث طبقات فى مدينة أبوت آباد التى تبعد ساعتين شمال إسلام آباد، حيث قتل بن لادن ليل الأحد الاثنين الماضى، كما قال ضابط الاستخبارات الباكستانية وهؤلاء معتقلون الآن لدى الأجهزة الأمنية، ونقل بعضهم المصاب بجروح أو المصدوم إلى المستشفى، كما قالت الحكومة الباكستانية الثلاثاء، ووعدت بالسهر عليهم قبل أن تسلمهم إلى سلطات بلادهم.

 


Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site