psuinfo

                                   وضع الصحافة و الصحفيين في 2010                            

أعلنت منظمة مراسلون بلا حدود ان 57 صحفيا لقوا حتفهم عام 2010 مقابل 76 صحفيا عام 2009 ، مشيرة الى ان اغلبهم سقط ضحية مجرمين ومهربين. 

وأضافت المنظمة ان 51 صحفيا تعرضوا للخطف خلال عام 2010 واعتقل 535 وتعرض 1374 لاعتداءات او تهديدات بينما تعرضت 504 وسيلة اعلامية للرقابة وفر 127 صحفيا من بلادهم. 

وفيما يتعلق بالانترنت تم اعتقال 125 مدونا وتعرض 52 لاعتداءات، بينما فرضت الرقابة في 62 دولة. 

وأشارت الى ان عدد الصحفيين الذين قتلوا في معارك في السنوات الاخيرة قد تراجع، إلا ان التعرف على القتلة من العصابات والمسلحين او المتطرفين أو الدول بات اكثر صعوبة. 

وقال الامين العام للمنظمة جان فرنسوا جويار "ان المافيات والميليشيات في طليعة من يقتلون الصحيفيين في العالم"، مشيرا الى ان سلطات الدول المعنية تتحمل المسؤولية المباشرة في إفلات المجرمين من العقاب. 

وأضاف "فاذا لم تبذل الحكومات قصاري جهدها لمعاقبة قاتلي الصحفيين فانها تصبح شريكة لهم". 

وأشارت المنظمة الى ان عمليات خطف الصحفيين قد زادت في 2010 حيث بلغت 51 صحفيا مقارنة بـ 29 في عام 2008 و33 في عام 2009.

 


 

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site