psuinfo

                        معاناة حراس المياه و العابات لحماية المجال البيئي الغابوي                   

 

وقُدم المتهمون إلى الدرك الملكي بتونفيت، ووضعوا تحت الحراسة النظرية، ثم أفرج عنهم. وفي هذا الصدد، عبرت فعاليات جمعوية بتونفيت عن إستنكارها و إستيائها من إطلاق سراح متورطين في عملية تخريب المجال الغابوي و سرقة و تهريب كميات من خشب شجر الأرز بعدما ألقت مصالح المياه و الغابات القبض عليهم متلبسين و سلمتهم للدرك المدني الذي وضعهم تحث الحراسة النظرية قبل إطلاق سراحم متسائلين إن كان القرار صادر عن النيابة العامة و إن كانت قد أخبرت بالإعتقال على الأقل  

وذكر و ذكرت مصادر من مطلعة من قيادة تولفيت  أن تقنيي المياه والغابات بالمنطقة أصبحوا غير قادرين على التصدي لعصابات الغابة المتعددة الأطراف، التي تستعمل جميع الأجهزة المتطورة، للتخلص من قبضة السلطات المسؤولة و أن إطلاق سراح المتهمين قد يفقد المسؤولين القدرة على القيام بواجبهم المهني لحماية المجال الغابوي 

ومن جهتها ، أكذت  إدارة المياه والغابات بتونفيت أنها أعفت خمسة بغال من عقوبة الإعدام، بعد إيقاف عصابة لتهريب شجر الأرز المذكورة أعلاه، الأسبوع الماضي في حالة تلبس بمنطقة ترغيست، التابعة لجماعة أيت عمر بقيادة تونفيت في إقليم ميدلت، من قبل مهندس للمياه والغابات بتونفيت.. . 

و أضاف المصدر ذاته أن عناصر المياه والغابات فضلت حجز الدواب، إلى حين توزيعها على المنخرطين في التعاونيات الغابوية بالمنطقة، حفاظا على سلامتها. وأفاد المصدر ذاته أن عملية إلقاء القبض جرت بعد تدخل مهندس بإدارة المياه والغابات ومجموعة من التقنيين، اتجهوا نحو جبال ترغيست بأيت عمر، لإلقاء القبض على خمسة بغال وبعض الأشخاص المرتكبين لجريمة بيئية بشعة، بعد توصلهم برسالة تُفيد بتعرض القطاع الغابوي في المنطقة للنهب. 

وتمكنت عناصر المياه والغابات من السيطرة على الوضع بصعوبة، إذ دخل الطرفان في صراع، تبادلا فيه الضرب والرشق بالحجارة. وبفضل الوسائل التقنية، التي تتوفر عليها إدارة المياه والغابات (سيارة رباعية الدفع وبندقية)، أمكن حجز كمية كبيرة من خشب الأرز المعد للتهريب، ونقلت البغال المحجوزة على متن شاحنة إلى قيادة تونفيت. 

ووجد سائق الشاحنة وعناصر المياه والغابات صعوبة في الوصول إلى مركز التنمية الغابوية في تونفيت، إذ غير الفريق مساره واتجه نحو إملشيل وجبال باب نويد، ثم منطقة أغبالة وتقاجوين، وصولا إلى تونفيت، خوفا من الدخول في مواجهات جديدة مع عصابات تهريب الخشب.

.

 

 

 

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site