psuinfo

 

             القاصنة الصومال يحتجزون 18 سوريا           

 

لا يسلم عرب أو غرب من الحملة الشرسة للقرصنة في سواحل الصومال التي تعرف نشاطا مربحا يدر أموالا طائلة من خلال القرصنة التي أوقعت سفينة سورية على متنها 18 بحاراً إلى الاختطاف من قبل قراصنة صوماليين شمال شرق جزر سيشل الأفريقية  

وأوضح أمين سر غرفة الملاحة البحرية السورية تحسين شحادة لموقع سيريانيوز أن "السفينة اورنا, التى ترفع العلم اليمنى, تعود ملكيتها لمواطن سورى وقد تعرضت الاثنين الماضى إلى عملية قرصنة عندما كانت مبحرة من ميناء بورنى بجنوب أفريقيا إلى غرب الهند", مشيراً إلى أنه كان على متنها 18 بحاراً سورياً. 

وأضاف شحادة أن "الحادث وقع فى موقع يبعد 100 ميل من شمال شرق جزر سيشل", لافتاً إلى أن "غرفة الملاحة تتابع أحوال السفينة والبحارة مع الجهات ذات الشأن ووزارة النقل لمتابعة الحالة الصحية للبحارة بشكل خاص". 

وأشار إلى أنه "تم إرسال كتابين لوزارتى الخارجية والنقل السوريتين لمخاطبة السلطات الصومالية والبعثة الدبلوماسية السورية فى الصومال للمساعدة فى تحرير طاقم السفينة".

يذكر أن القراصنة المتمركزين فى الصومال يستخدمون قوارب سريعة لمهاجمة واحتجاز سفن تجارية فى واحدة من أكثر مناطق مرور السفن ازدحاما بغرض الحصول على فدية مقابل إطلاق السفن وطواقمها.

 

 

 

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.


Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site

×